صحافيون وموظفون أجانب غادروا العراق بعد تحذيرات من احتمال تعرضهم لأخطار

 الأحداث الأمنية  174

بغداد/ تبأ نيوز..

ذكرت صحيفة لندنية، الخميس، ان عددا من الصحفيين والموظفين الأجانب غادروا العراق بعد تحذيرات من احتمال تعرضهم لأخطار.

وقالت صحيفة الحياة في تقرير ان "عشرات الصحافيين والموظفين الأجانب غادروا امس العراق أمس، بعد تحذيرات من احتمال تعرضهم لأخطار"، مبيننة ان "بعض وسائل الإعلام الغربية اغلقت أبوابها، بعد تلقيها تهديدات".

ونقلت الصحيفة عن مصادر امنية قولها ان "الولايات المتحدة، لم تشرك العراق، للمرة الأولى في رؤيتها الأمنية حول مصالحها وحماية العاملين فيها، إذ كانت القرارات الأخيرة مفاجئة لجهة توجهها إلى إيران في شكل مباشر".

وحملت الولايات المتحدة الاميركية، اول امس الثلاثاء، ايران مسؤولية أي هجوم من أي جهة تابعة لها بالوكالة في العراق يؤدي إلى وقوع إصابات في صفوف أميركيين أو إلحاق خسائر في منشآت أميركية.

فيما اعتبرت وزارة الخارجية الايرانية، امس الاربعاء، البيان الصادر عن البيت الابيض بخصوص "أعمال الشغب" التي شهدتها محافظة البصرة خلال الايام الاخيرة، بانه "يفتقد لأي مصداقية ومثير للحيرة"، محملة الولايات المتحدة مسؤولية عدم الاستقرار واعمال العنف في المنطقة، فيما اتهمت اياها بدعم "مجموعات" تعمل على ترويج وتوسيع العنف والتطرف.

اقرأ أيضاً

التعليقات

إضافة تعليق..