التغيير تتوقع تقلص مقاعد الأحزاب الكردية للنصف بسبب الغليان الشعبي ضد الأحزاب وتورطها بالفساد

 الفساد العراقي  65

بغداد/ نبأ نيوز..
توقعت النائبة حركة التغيير الكردية شيرين عبد الرضا, الاثنين, تقلص مقاعد الأحزاب الكردية الرئيسية في الانتخابات المقبلة الى النصف, عازية ذلك إلى وجود حالة من الغليان الشعبي الكردي ضد الأحزاب وتورطها بالفساد.

وقالت عبد الرضا في تصريحات طالعتها "نبأ نيوز"، إن “حزب الاتحاد الوطني الكردستاني خسر احد أهم معاقله خارج إقليم كردستان بعد الاستفتاء وهي محافظة كركوك، فضلا عن رحيل زعيمه جلال الطالباني وانشقاق احد اهم زعامته برهم صالح”.

وأضافت أن “حزب برهم صالح سيحصل على اغلب الأصوات المؤيدة للاتحاد في السليمانية”، مشيرة إلى أن “ظهور حركة الجيل الجديد التي كان لها الدور البارز في التظاهرات الأخيرة وصعود شعبية حركة التغيير مقارنة بالاتحاد كلها عوامل ستسهم في انخفاض شعبية الاحزاب الكردية إلى النصف”.

وأوضحت عبد الرضا أن “الحزب الديمقراطي الكردستاني بوضع لا يحسد عليه بعد فشله في إجراء الاستفتاء ودخول الحكومة الاتحادية في المناطق المتنازع عليها ورحيل زعيمه مسعود البارزاني عن السلطة واتهامه بالفساد وخفض الرواتب وجميع التبعات الدولية والإقليمية بعد الاستفتاء”، مبينة أن “حالة النقمة على تلك الأحزاب ستنعكس حتما على حظوظها الانتخابية”.

اقرأ أيضاً

التعليقات

إضافة تعليق..