بيروت توافق على تسليم عبد الفلاح السوداني المطلوب بتهم فساد

 الفساد العراقي  279

بغداد/ نبأ نيوز
قالت مصادر حكومية ان السلطات اللبنانية وافقت على تسليم وزير التجارة إبان حكومة نوري المالكي، عبد الفلاح السوداني والمعتقل حالياً في بيروت، مؤكدة أنّ الاتفاق حصل بعد طلب رسمي من بغداد.
وقالت المصادر إنّ "الحكومة العراقية تتابع منذ فترة ملف الوزير فلاح السوداني المطلوب للقضاء العراقي، بتهم الفساد وسرقة المال العام مع السلطات اللبنانية"، مبينة أنّ "تلك الجهود التي شاركت بها أعلى سلطات الدولة العراقية، انتهت بإقناع حكومة الحريري تسليمه للعراق".
وأكدت أنّ "هذا الاتفاق انتهى بتوقيع رئيس حكومة لبنان سعد الحريري لمذكرة التسليم"، مبيناً أنّ "وقت التسليم لم يحدّد بعد". وأشارت إلى أنّ "السوداني سيخضع لمحاكمة عادلة في العراق، وأنّ الملفات التي اتهم بها موجودة لدى السلطات القضائية وعند هيئة النزاهة"، مؤكدة أنّ "القضاء سيأخذ مجراه في هذه القضية".
وكانت السلطات اللبنانية اعتقلت السوداني، مطلع أيلول من العام الجاري، عند دخوله مطار سعد الحريري في بيروت بسبب مذكرة اعتقال دولية صدرت بحقه عام 2012 من محكمة عراقية مختصة بقضايا الفساد. وشغل السوداني القيادي في حزب الدعوة، منصب وزير التجارة في حكومة المالكي عام 2006، واتهم بملفات فساد كبيرة مع إخوته الذين عينهم في الوزارة ذاتها، وبرغم إصدار قرار قضائي بمنعه من السفر، استطاع السفر والهرب خارج البلاد في عام 2009. وأصدرت السلطات القضائية العراقية، عام 2012، حكماً غيابياً على السوداني بالسجن سبع سنوات، وأحالت قضيته إلى الإنتربول.
ويعدّ السوداني من قيادات حزب الدعوة، وهو مقرّب من رئيس الحكومة السابقة، نوري المالكي، وتربطهما علاقة شديدة، وقد وفر المالكي الحماية الكاملة له، واستطاع حمايته من القضاء، وتهريبه خارج البلاد.

 

اقرأ أيضاً

التعليقات

إضافة تعليق..